الجزء 2 // مثل الحياة الدنيا في زوالها وفنائها وانقضائها // محمد الغزالى


الجزء 2 // مثل الحياة الدنيا  في زوالها وفنائها وانقضائها // الأستاذ الشيخ محمد الغزالى 
تفسير الأية 46 من سورة الكهف
الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً